التاريخ و الدول

لما بنى المرابطون مدينة مراكش جعلوها عاصمة لهم فبنوا فيها المنشآت العمرانية. ولما جاء الموحدون اتخذوها حاضرة لملكهم ومركزا لسلطانهم فعاد لها عزها ومجدها. ورغم أن المرينيين اتخذوا مدينة فاس عاصمة لهم إلا أن الحاضرة شهدت أحداثا ووقائع في عهدهم. ولما أفل نجم المرينيين وجاء السعديون بلغت مراكش أوج عزها وخاصة في عهد المنصور. وتوالت الأحداث على مراكش عند بداية تأسيس دولة العلويين ،لكنها ستعرف التأسيس الثاني في عهد محمد بن عبد الله،ولتزدهر في عهد أخلافه.